الأخبار والنشاطات

كيف يتم احصاء اعداد الزائرين بهذه الدقة؟... زيارة الاربعين انموذجاً

كيف يتم احصاء اعداد الزائرين بهذه الدقة؟... زيارة الاربعين انموذجاً
تم النشر في 2021/09/30 03:07 816 مشاهدة

أوضحتْ شعبةُ الاتّصالات وتكنولوجيا المعلومات التابعة لقسم المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، أنّ هذا الموسمَ من زيارة الأربعين شهد تحديثَ كاميرات منظومة العدّ الإلكترونيّ، التي يتمّ من خلالها إحصاء عدد الزائرين بنوعيّاتٍ ذات تقنيّة حديثة ومتطوّرة، إضافةً إلى توسيع نطاق تغطيتها على محاور محافظة كربلاء.


وقال مسؤولُ الشعبة المذكورة المهندس فراس عبّاس حمزة في حديث لشبكة الكفيل تابعه موقع كربلاء الاخباري، إنّ: "منظومة العدّ الإلكترونيّ التي تنفرد بها العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة، من التقنيّات الحديثة المتّبعة في استخدامها، إضافةً إلى دقّة الإحصائيّات وقربها من الواقع لحدٍّ كبير، وتعتمد عليها الجهاتُ الحكوميّة وغيرها".
وبيّن: "زُوّدت منظومةُ العدّ الإلكترونيّ بكاميراتٍ إلكترونيّةٍ حديثة ذات دقّةٍ عالية وتقنيّةٍ متطوّرة، وظيفتها الأساس هي عدُّ الزائرين تبعاً لآليّة عملٍ تقنيّةٍ خاصّة، حيث تنقل الصورة عبر شبكةٍ خاصّة إلى مركز البيانات تحت إشراف فريقٍ فنّي متخصّص بهذا المجال، يمتلك الخبرة في التعامل مع هذه المنظومة، ويتمخّض عنها إعطاء إحصائيّةٍ دقيقة عبر سيرفراتٍ خاصّة تقوم بتحديث العدّ لحظةً بلحظة، وبالتحليل بالزمن (Realtime) حسب المعدود سواءً كان زائراً أو عجلةً مع عدد الزائرين الراكبين فيها، بأخذ الحدّ الأدنى من سعة العجلات".
وأضاف: "هناك تقريرٌ يوميّ يتمّ فيه حسابُ الأعداد وخزنها في قاعدة البيانات بشكلٍ طوعيّ، مع إجراء حسابٍ بصريّ لمطابقة الأعداد التي تمّ رصدها بصريّاً مع الأعداد التي سجّلتها الكاميرا، فإذا كان هناك انحرافٌ في القراءة يتمّ استخدام معامل تصحيح (correction factor) في قاعدة البيانات، حتّى تكون النتيجة أقرب ما يكون للواقع".
وتابع حمزة أنّ: "عدد العجلات الذي تسجّله الكاميرا دقّته جيّدة، إلّا أنّ العدد الفعليّ للزائرين في كلّ عجلة يتمّ تخمينه اعتماداً على سعتها، ولهذا تكون الدقّة قليلةً نسبيّاً بسبب اختلاف أنواع العجلات وسعاتها وما تحمله من أشخاص، وتُحسَبُ بأخذ الحدّ الأدنى لسعة كلّ عجلة".
وأشار إلى أنّ: "أعمال تنصيب هذه الكاميرات تمّ قبل موعد الزيارة، ونُصِبت على خمسة محاور رئيسيّة يسلكها الزائرون هي محور (نجف – بغداد – بابل – حسينيّة – جمّاليّة)، إضافةً إلى مجموعةٍ من الكاميرات تمّ نصبها على مداخل العتبة العبّاسية المقدّسة، تقوم بإحصاء كلّ مَنْ يزور المرقد الطاهر، وهذه الإحصائيّة تكون ذات فائدة بالنسبة للإحصائيّات المأخوذة من قِبل منظومة العدّ، من جانب أنّ أغلب الزائرين يفدون لزيارة المرقد المشرّف لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وبناءً على هاتَيْن الإحصائيّتين يتمّ الخروج بالمحصّلة النهائيّة لأعداد الزائرين".

 

كربلاء الاخباري/1