الأخبار والنشاطات

من مقر قيادة شرطة المحافظة الى السيطرات الخارجية مروراً بالنقاط التي تم رفعها، تعرف على جولة الخطابي الليلية

من مقر قيادة شرطة المحافظة الى السيطرات الخارجية مروراً بالنقاط التي تم رفعها، تعرف على جولة الخطابي الليلية
تم النشر في 2020/08/09 07:24 700 مشاهدة

زار محافظ كربلاء المقدسة المهندس نصيف جاسم الخطابي مقر قيادة شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت، مساء الامس، وكان في استقباله اللواء أحمد علي زويني قائد شرطة المحافظة، وتفقد الخطابي مراحل إعادة تأهيل مقر قيادة شرطة المحافظة لتكون بالشكل الاجمل امام الجميع، كما تفقد الخطابي حتى ساعات متأخرة من الليل اعمال رفع الكتل الكونكريتية وفتح الشوارع المؤدية الى مركز المدينة من جهة فلكة زيد وفلكة التربية و عدداً من النقاط الأمنية التي تم رفعها مؤخرا كنقطة تفتيش (ساحة قناة كربلاء  ) و(نقطة تفتيش المجلس) برفقة قائد شرطة المحافظة و مدير قسم الخدمات الفنية في المحافظة المهندس احمد نور.

وشدد محافظ كربلاء المقدسة على أهمية إزالة الحواجز الكونكريتية ورفع الصبات والمظاهر التي تشوه صورة المدينة وتنظيم كابينات التفتيش بالشكل الحضاري الذي يتناسب مع جمالية المدينة، مؤكداً ان القرار قد اتخذ بوقت سابق الا ان جائحة كورونا وفرض حظر التجوال حال دون تنفيذه .

و شدد الخطابي لـ(موقع كربلاء الإخباري)، ان "هدفنا الاساس هو اظهار المحافظة بابهى صورها وخططنا مسبقا وباشرنا برفع الكتل الكونكريتية من عدة مناطق من المحافظة الا ان الظروف السابقة التي مر بها البلد عموما والمحافظة ايضا اوقفت هذه الخطط ومع اعادة الاستقرار فأننا مستمرون بتنفيذ خططنا باعادة فتح كافة الطرق امام المواطنين الكرام".

مؤكداً على"دعمه الكامل لقيادة شرطة كربلاء والأجهزة الأمنية كافة للأستمرار بتنفيذ الواجبات الأمنية بالشكل الذي يضمن الأمن والأمان للمواطنين والزائرين على حد سواء".

و استمر الخطابي في جولاته حتى ساعة متأخرة من الليل برفقة قائد شرطة كربلاء اللواء احمد زويني ومعاون المحافظ لشؤون الاعمار المهندس محمد عريان ومدير قسم التنفيذ المباشر في المحافظة على السيطرات الخارجية في محور المحافظة السيطرة (المرقمة ٥٤) في منطقة الوند موجهاً بإعادة تنظيمها واجراء كافة الاعمال اللازمة من اجل اظهارها بمظهر يليق بمدخل المحافظة.

من جانبه بين المتحدث الرسمي لقيادة شرطة كربلاء المقدسة والمنشآت العميد علاء الغانمي ان هذه الجولة جاءت بهدف وضع خطة جديدة لتطوير مداخل السيطرات الخارجية كونها تعتبر واجهة المدينة وهي تستقبل مختلف الزائرين من كافة مدن العالم ،مشيراً الى وجود حملة إعمار كبيرة للسيطرات لتكون في المظهر الجميل أمام كافة الوافدين لمحافظتنا المقدسة .

 

كربلاء الإخباري/أسامة الخفاجي